المحتوى الرئيسى

3 أسباب تقود زوجين تعيسين إلى أن يبقيا معاً

ما هي الأسباب التي تدفع زوجين في علاقة تعيسة إلى البقاء معاً ؟ هل تجدون الحقيقة في أحد هذه الأسباب الثلاث 1- الشعور بالذنب: يبقى الكثير من الأشخاص مع شريكهم لأنهم يشعرون بالذنب حيال الانفصال عنه. هناك أوضاع توقظ الشعور بالذنب حيال الشخص الآخر. 2- لعبة القوة: عندما يكون هناك توزيع غير عادل للمهام في العلاقة، أو في إطار أي وضع آخر، يميل الشخص الأضعف إلى الاعتماد على الشخص الآخر ويترك نفسه يستسلم عاطفياً. في هذا الوضع قد يشعر الشخص المعني بالضياع من دون الشخص الآخر الذي يقود العلاقة كما يريد. 3- عدم التعبير عما يفكّر فيه أو يشعر به: على الرغم من الصورة التي قد يعطينا إياها الناس، ليس كل ما نراه يكون الحقيقة. جرّبوا الأمر بأنفسكم. فهناك أوقات كثيرة تشعرون فيها بالانزعاج ولكنكم تجبرون أنفسكم على المحافظة على الحياد كيلا تخسروا عملكم أو بكل بساطة كيلا تزعجوا الشخص الذي معكم أو تزعجوا أنفسكم. إذا كنتم لا تشعرون أنكم منسجمين مع ذاتكم في علاقتكم من خلال تصرفاتكم أو إذا كان شريككم يتصرّف بطريقة سلبية قد تشعرون بالإحباط أو بالغضب حيال أنفسكم بسبب تحمّل هذا الوضع. عندما تخرجون هذا الغضب نحو شريككم قد يسمح لكم ذلك بالاسترخاء قليلًا بطريقة مؤقتة قبل أن يرتدّ هذا الغضب عليكم، الأمر الذي يقودكم إلى الدخول في حلقة مفرغة تسبب الإدمان. لهذا السبب، يدفع إخفاء الأفكار وكتمان المشاعر  إلى المحافظة على العلاقة التي قد تكون احيانًا غير واقعية. هل وجدتم مشكلة حياتكم في أحد هذه الأسباب ؟ إذا كان الجواب لا، انتظرونا غداً مع 4 أسباب لا تعرفونها تجعل الزوجين التعيسين يستمران في البقاء معاً.


لا تنسى تقييم الموضوع

القسم : الاسره والصحة

المصدر :

قد يعجبك أيضاً

اضف تعليق