المحتوى الرئيسى

أضرار مكملات البروتين على وظائف الكبد


البروتين هو أحد أهم العناصر والمواد الموجودة في الجسم ، فالبروتين هو أهم المواد المسئولة عن نمو الجسم ، وتطوره ، وزيادة قوة العظام والعضلات ، وحجمها ، والبروتين له أهمية كبيرة بالنسبة للكبار والاطفال ، ويعرف الجميع أاهمية البروتين ، ويحرصون على الحصول عليه بالعديد من الطرق للاستفادة منه ، كما أن الجسم يخزن داخل العضلات نسبة كبيرة منه ، حتى تصبح عضلات الجسم قوية ، وسليمة ، كما أن البروتين لا يعمل فقط على الحفاظ على سلامة النسيج الضام ، بل وإصلاحه أيضآ .
ويتم تناول البروتين من خلال العديد من المصادر ، فعادة ما يحرص الأشخاص الحصول على البروتين من خلال تناول الأطعمة الطبيعية الغنية به ، كما يحرص البعض الآخر على تناول البروتين في صورة مكملات غذائية ، فهي الأسرع مفعولآ ، وأكثر نجاحآ في تحقيق نتيجة جيدة ، ويلجأ لها بشكل خاص لاعبي كمال الأجسام ، لكن المشكلة أن مكملات البروتين إلى جانب فوائدها الهامة فهي لها العديد من الأضرار التي قد تسببها على المدى البعيد لمن يتناولها ، وأكثر الفئات المعرضة لها هم لاعبي كمال الاجسام لأنهم الاكثر حرصآ على تناول مكملات البروتين ، ومن أخطر هذه الأضرار هي أضرار مكملات البروتين على وظائف الكبد .
وظائف الكبد : إن الوظيفة الأهم للكبد هي أنه يعمل على تنقية وتنظيف الجسم من السموم الموجودة بداخله ، وبالتالي فإن تناول أي مواد ضارة للجسم تصل إلى الكبد وتسبب له الضرر ، كما أن الكبد يقوم بتخزين بعض المواد التي يحتاجها الجسم مثل البروتين ، والكولسترول ، والزلال ، وإنزيمات أخرى ، وفي حالة زيادة البروتين أو نقصه بشكل كبير يؤثر على عمل الكبد ، ويسبب له المشكلات ، لذلك فإن تناول لاعبي كمال الأجسام أو غيرهم لكمية كبيرة من مكملات البروتين ، أو تناولها لفترة طويلة يسبب إضطراب نسبة البروتين وزيادتها عن الحد الطبيعي ، وهو ما يسبب خلل في إنزيمات الكبد أيضآ ، وبالتالي تتعرض وظائف الكبد للضرر .
أضرار مكملات البروتين على وظائف الكبد : مع تناول مكملات البروتين تتعرض إنزيمات الكبد للزيادة بشكل كبير ، فعلى سبيل المثال يرتفع إنزيم ATS والذي يزيد إرتفاعه مع ممارسة التمارين الرياضية ، كما يزيد أيضآ إنزيم ALT وهو أحد أهم الإنزيمات بالنسبة للكبد ، وزيادة هذا الإنزيم وإضطرابه يشير إلى الإصابة بتليف الكبد ، وتؤثر مكملات البروتين على هذا الإنزيم .
الكمية المسموح بها من مكملات البروتين : وللحفاظ على وظائف الكبد وحمايتها من الإختلال ينصح الأطباء بتناول كميات معينة ومحسوبة من مكملات البروتين خاصة لاعبي كمال الأجسام ، والكمية الكافية من مكملات البروتين تتوقف على سن الشخص وجنسه ، فلكل عمر من الاعمار ما يناسبه ، لكن تعتبر نسبة متوسط الكمية المسموح بها من مكملات البروتين هي حوالي من 40 إلى 70 غرامآ ، وفي حالة كان من يتناول مكملات البروتين هو لاعب كمال أجسام فإن الطبيب قد يزيد له هذه الكمية ، فجسمه وعضلاته تحتاج كميات أكبر من البروتين ، لكن لا ينبغي تناول مكملات البروتين بكميات عشوائية دون الرجوع لمتخصص ، ويؤكد الأطباء أن لاعبي كمال الاجسام يمكنهم أن يستهلكوا ما بين 0.5 و 0.8 غرام من البروتين لكل رطل من وزن الجسم ، خاصة  في الأيام التي يمارسون فيها التمارين ، أي أن الكمية المناسبة لهم ما بين 90 و 160 غرام بالنسبة لمعظم لاعبي كمال الاجسام من الذكور ، أما الإناث تختلف مدكمية البروتين المسموحة لهم ، ويحددها الطبيب بناء على عدد كبير من الظروف .
أهم أنواع مكملات البروتين للاعبي كمال الأجسام :
تتعدد مكملات البروتين التي يتناولها لاعبي كمال الأجسام ، وأهم هذه المكملات هي مصل الحليب ، وزلال البيض ، والكازين ، وفول الصويا ، وبروتينات القمح ، بالإضافة إلى المكملات الغذائية المشتقة من البيض ، والقمح ، وفول الصويا أيضآ ، وقد يلجأ بعض اللاعبين إلى مزج بعض المكملات مع بعضها البعض ، لكن هذه الخطوة أيضآ لا يجب أن تتم إلا باستشارة متخصص .


لا تنسى تقييم الموضوع

القسم : الاسره والصحة

المصدر : المرسال

قد يعجبك أيضاً

اضف تعليق

فكرة الموقع : "كله لك" هو شراكة بيننا و بينكم ..دورنا : انتقاء أفضل الموضوعات المنشورة و المتداولة علي المواقع ... دوركم : تقييم المحتوي للتأكيد علي أهميته أو إرشادنا لحذفه

لمعرفة المزيد عن الموقع اضغط هنا