المحتوى الرئيسى

أسباب حكة المنطقة الحساسه

متي تحتاج رؤية الطبيب ؟


من الضروري أن تري الطبيب عند الشعور بحكة المنطقة الحساسة لتحديد أي سبب وراءها وخصوصاً عندما تكون الحكة شديدة وتؤدي إلي تعطيل الأنشطة اليومية المختلفة بالرغم من أن الأسباب ليست خطيرة إلا أنها تؤدي إلي الشعور بعدم الراحة بسبب الحكة في المنطقة الحساسة.
إذا صاحب الحكة الشعور بالتبول المتكرر، وفقدان الوزن المفاجئ، زيادة العطش، التعب يجب مراجعة الطبيب في أقرب وقت ممكن وهناك أعراض أخري مثل :
تقرحات وبثور علي المنطقة الحساسة .
صعوبة التبول .
إفرازات مهبلية غير عادية .
تستمر الأعراض لأكثر من إسبوع .

طرق علاج حكة المنطقة الحساسة :


إستخدام الكمادات الباردة :
تعد الكمادات الباردة هي أفضل وسيلة للحد من حكة المهبل لأنها تعمل علي تخدير المنطقة بالكامل والحد من الإلتهابات ، يمكنك أخذ مكعب ثلج وتطبيقه مباشرة علي المنطقة الحساسة إذا كنت تشعري بأن التطبيق المباشر بارد جداً يمكنك وضع قطعة من القماش قبل إستخدام الثلج .
أو العمل علي شطف المنطقة الحساسة بالماء البارد وذلك لتقليل درجة حرارة المنطقة التي تحدث فيها الحكة .
تقليل التوتر :
أول شئ يجب أن تقوم به لعلاج الحكة هو التوقف عن التوتر والإجهاد الزائد ومحاولة الإسترخاء بقدر الإمكان لأن الإجهاد يزيد من الوضع سوءاً ويؤدي إلي الحكة المتكرر . بالإضافة إلي زيادة فرص الإصابة بالعدوي .
غسل بقايا الصابون والمعطر الموجودة علي المنطقة الحساسة :
إذا قمت بإستخدام الصابون المعطر أو أي غسول قاسي يجب غسله جيداً لعدم ترك أي أثر علي الجلد لأن هذه البقايا يمكن أن تسبب حكة بإستمرار . يوصي الخبراء عموماً بعدم إستخدام أي صابون علي هذه المنطقة أبداً فقط العمل علي شطفها بالماء مرة واحدة في اليوم جيداً وتنظيفها للحصول علي مهبل صحي .
عدم إرتداء الملابس الضيقة :
إذا كنتي تقومي بإرتداء ملابس داخلية أو خارجية ضيقة يجب خلعها علي الفور لأنها أحد العوامل التي تؤدي إلي الحكة لأنها لا تسمح للمهبل بالحصول علي مايكفي من الأوكسجين وذلك يؤدي إلي نمو البكتريا الغير صحية وهذا سبب كافي للحكة .
حمام خل التفاح :
يمكنك تجهيز حمام خل التفاح مرة واحدة في اليوم وذلك من خلال تخفيف خل التفاح بالماء والسماح لهذا الخليط بالتدفق بحرية في جميع أنحاء منطقة المهبل .يعطي حمام خل التفاح نتائج جيدة حيث يعمل علي تثبيط نمو الخميرة وتوازن مستوي الرقم الهيدروجيني .
التوقف عن الحكة :
يجب مقاومة الشعور بالحكة المستمرة لأن ذلك يؤدي إلي تفاقم الأمر لأنها تؤدي في النهاية إلي الحكة المستمرة حاول تهدئة نفسك بعبارة ” انا لست بحاجة إلي الحكة ” .
النوم بدون إرتداء الملابس الداخلية :
وذلك لكي تسمح للهواء النقي بالوصول إلي المهبل وتقليل العرق أثناء الليل وللحصول إلي نتائج فعالية أكثر إرتداء الملابس الفضفاضة أثناء النهار ومحاولة تجنب الأقمشة التالية الليكرا، البوليستر، الدانتيل، لأنها ملابس ضيقة تؤدي إلي زيادة درجة حرارة المهبل والحكة . يفضل إرتداء الملابس الداخلية القطنية .
تقليل السكر في النظام الغذائي :
إذا كنت تواجهي الحكة المستمرة في المنطقة الحساسة يجب تقليل كمية السكر في النظام الغذائي لتجنب عدوي الخميرة والإلتزام بنظام غذائي صحي .
76

أمور لا تعرفينها عن ازالة شعر المناطق الحساسة


ما بين الشمع، الحلاوة، الآلات المختصّة وحتّى الشفرة، تتعدّد الأساليب ولكنّ الهدف واحدٌ نتحفّظ عن تداوله خجلاً: إنه إزالة شعر المناطق الحساسة! فرغم أنّ هذا الروتين ضروري لنظافتكِ الشخصيّة والحميمة، نفتقد في مجتمعاتنا الكثير من التوعية حوله، فإليكِ بعض النصائح التي ربّما لم تعرفينها من قبل، كي تقومي بتلك العملية الدقيقة والحساسة بالشكل الصحيح!
– لا تتخلّي عن المقص: وهذه النصيحة الأكثر أهميّة، خصوصاً لمن يقوم بإزالة شعر المنطقة الحساسة للمرّة الأولى. لذلك، تأكّدي من قصّ الشعر وتجذيبه من خلال الإستعانة بمقصّ صغير كخطوة أوّلية مهما كانت الطريقة التي تعتمدينها، فأنتِ بذلك توفّرين عن نفسكِ الكثير من الألم والتعب والمضاعفات غير المرغوب بها.
– لا حكاك بعد اليوم: خصوصاً في اليوم التالي من إزالة الشعر، ليس من المستغرب أن تشعري بنوبات من الحكاك التي تزعجكِ في المنطقة الحساسة وذلك بسبب جفاف البشرة، فلا تتردّدي من ترطيبها مباشرة بعد عملية الإزالة بواسطة جل الألوة فيرا.
– إنتبهي إلى حساسيّة البشرة: لا شكّ أنّكِ تدركين جيّداً مدى حساسيّة هذه المنطقة، لذلك، تأكّدي من أن تقومي بإزالة الشعر بلطف وتفادي قدر الإمكان التكرار على موضع آخر إن كان في نتف الشعر أو حلقه، وإلا لإنتهى بكِ الأمر مع بشرة متهيّجة أو محترقة في حال كنتِ تستخدمين الشمع الساخن.
– ماذا عن الإحمرار ما بعد إزالة الشعر: لا شكّ أنّ بشرتكِ الحساسة ستتعرّض لنوعٍ من الطفح أو الإحمرار بعد إزالة الشعر، فخفّفي من وهجها بواسطة تطبيق قطنة من الحليب الساخن.
– إستعدّي للشعر المقلوب وتحت الجلد: في حين أن البيكيني هو من أكثر المواضع التي تعرف حالات نمو الشعر المقلوب أو تحت الجلد، بادري بالوقاية من الآلام والبثور المزعجة من خلال المواظبة على تقشير البشرة كلّ أسبوع وبالأخصّ قبل إزالة الشعر. وفي حال ظهرت تلك البثور الناجمة عن انقلاب الشعر، إمتنعي تماماً عن فقيها بل ضعي عليها ضمادات من الماء الساخن وستلحظين أنّها ستتماثل إلى الشفاء بنفسها.

إزالة الشعر الزائد من المناطق الحساسة


أعلم أنّك تبحثين عن سحر ما يزيل الشعر الزائد خاصّة من المناطق الحساسة!
إلاّ أنّ عملية إزالة الشعر تتطلّب منك صبرًا ودقّةً منعًا لإقتراف أخطاء قد تسبب لك الأذى، لذا سأرشدك إلى ثلاثة طرق إختاري منها ما يناسب بشرتك لتحافظي عل نعومتها ونضارتها.
إعلمي أنّ المناطق الحساسة دقيقة وتؤلم بما أنّها منطقة لتجمّع الدمّ بالإضافة إلى رقّة البشرة وسماكة الشعر.
فإذا كنت لا تتحمّلين الألم أثناء إزالة الشعر من الأماكن الحساسة، يمكنك اعتماد الحلاقة أثناء الإستحمام. إختاري مكنة الحلاقة ذات الشفر الرقيقة وقومي بعملية الحلاقة بعد ترطيب بشرتك بغسول الجسم الخاص ببشرتك. إحرصي على تمرير مكنة الحلاقة برويّة وأكثر من مرّة لتتأكّدي من إزالة الشعر بطريقة نهائية.
كما يمكنك اعتماد طريقة الشمع للتخلّص من الشعر في المنطقة الحساسة ولكنّ إنتبهي الى كمية الشمع الذي ستمدّينه على بشرتك، إجعليها صغيرة الحجم ولا تمدّي الشمع على كامل المنطقة بل إعملي على نزع الشعر خطوة بخطوة.
وهناك طريقة حديثة لإزالة الشعر من المناطق الحساسة لمرة واحدة فقط. إلجأي الى تقنية الليزر التي تزيل الشعر بشكل كامل ونهائيًّ.
إنّ عملية إزالة الشعر من المناطق الحساسة تشغل بالك فلا توفّري اية طريقة للتخلّص من الشعر وللمحافظة على بشرة ناعمة ورقيقة

أخطاء ترتكبينها عند إزالة الشعر


الخطأ الأول: عدم التقشير
التقشير هو أفضل مدافع ضدّ الشعر تحت الجلد، فمهما كانت الوسيلة التي تلجئين إليها لإزالة الشعر، قشّري بشرتكِ باستخدام مقشّر ناعم لكي تزيلي الجلد الميّت، فتتجنّبي أن يحاصر الشعر تحتها.
الخطأ الثاني: إزالة الشعر عند الصباح الباكر
قد توفّر إزالة الشعر في الصباح بعد الإستحمام الوقت، إلا أن القدمين تتنفّخان بعد النوم، فتجدين خلال النهار أن الشعر لم ينزع بأكمله. يفضّل أن تزيلي شعرك عند المساء.
الخطأ الثالث: إزالة الشعر أثناء حمّام ساخن
الحمام الساخن لديه تأثير النوم ذاته، فإذا اضطررت الى إزالة الشعر أثناء الإستحمام، ليكن هذا أول شيء تقومين به.
الخطأ الرابع: إستخدام الشفرة مراراً وتكراراً
إذا كنت تستخدمين الشفرة لإزالة الشعر، إستعملي الشفرة مرّة واحدة وارميها، أو مرّتين فقط، وذلك لكي تتفادي ظهور الإحمرار على بشرتك.

افضل طريقة لازالة الشعر :


الليزر : و أهم ما يميزه هو إزالة الشعر بصورة دائمة و يحتاج من 6/7 جلسات ، و الطريقة مناسبة للرجال و السيدات ، و لأي مكان في الجسم .
الشمع : و يوجد منه نوعين ساخن و بارد و تقوم بإزالة الشعر من جذوره ، و هي مناسبة للسيدات .
ماكينات إزالة الشعر : و تقوم بإلتقاط الشعر أو إزالته بالشفرة و تحقق نتائج جيدة ، و هي مناسبة للرجال و السيدات .
الحلاقة : و تكون من خلال شفرة الحلاقة و هي مناسبة للرجال للوجه و للنساء لشعر الجسم ، و الحلاقة الرطبة تكون ألطف كثيرا على البشرة .
الكريمات : و التي تعمل على تحلل الشعر تحت سطح الجلد مما يسهل عملية إزالة الشعر ، و هي مناسبة للرجال و للسيدات .
السويت : و تحتاج أن يكون الشعر طويل حتى تقوم بإزالته من الجذور ، و هي مناسبة للسيدات .
التشقير : و هو لا يقوم بإزالة الشعر تماما و إنما يقوم بإخفاءه و لكن هذه الطريقة مناسبة للشعر الرقيق فقط و لا تصلح للأماكن التي يوجد بها الشعر بكثافة ، و هذه الطريقة مناسبة للسيدات .
الملقاط : و يقوم بنتف الشعر و يصلح للأماكن التي يوجد بها شعر قليل ، و مناسب للرجال و السيدات .

 75



لا تنسى تقييم الموضوع

القسم : الاسره والصحة

المصدر :

قد يعجبك أيضاً

اضف تعليق