المحتوى الرئيسى

سافر إلى 10 آلاف مكان حول العالم مجاناً وحصل على تعويض 2 5 مليون دولار

قطع 10 مليون ميل طيران .. وسافر إلى انجلترا 500 مرة وطوكيو 120 مرة

لم تكن تدرك الخطوط الجوية الأمريكية في عام 1987 أنها ستتكبد خسائر تزيد عن 24 مليون دولار بسبب "التذكرة الذهبية" التي باعتها ستيف ورثستين بسعر??? الف دولار، والتي تسمح له بالسفر علي الدرجة الأولي على متن طائرات الخطوط الجوية الأمريكية مدى الحياة مجاناً، بالاضافة الى تذكرة مرافق له سعرها في هذا التوقيت ??? الف دولار .

ويبدو أن ستيف كان قدد خطط لما سيقوم به قبل شراء هذه التذكرة لكون المبلغ الذي سددده في هذا التوقيت لم يكن قليلاً، ونتج عن ذلك أن بلغت حجوزات ستيف ما يزيد عن ?? الاف رحلة طوال 21 عام، حتى أنه أحياناً كان بيسافر ليتناول ساندوتش مفضل لديه في مطعم محدد أو لكي يشاهد مباراة .
وكان ستيف " وفقا لصفحة الرحالة المصري حجاجوفيتش الرسمية " يسافر مع "مشردين" حتى يعيدهم إلى بلادهم مره أخرى، وحينما كان يشعرر بالملل كان يحجز مقعد المرافق لشخص وهمي حتى يستفيد بالمقعدين طوال الرحلة، وفي بعض الاوقات كان يحجز المقاعد ولا يسافر، حتى أنه ابنه كان يحضر كافة الاحداث الرياضية الهامة في كافة أنحاء العالم.
ستيف وصل به الأمر انه كان يسافر إلى كندا في بعض الايام صباحاً حتى يشتري لزوجته " أكلات مفضلة لها ثمنها ?? دولار فقط " ويعود قبل الغداءو يقول لزوجته  "انا عديت الصبح كده بسرعة علي كندا و جيت" .
 

 
وفي شهر يوليو فقط سنه ???? سافر إلى ?? بلد، وكان دائما يقول أنا استطيع الذهاب لأي مكان في أي توقيت، فقط أقوم بتحضير حقيبة السفر وأذهب إلى المطار . وبلغت اجمالي ما قطعه ستيف خلال سفرياته حتى عام 2008 ??،??? سفرية، قطع خلالها ?? مليون ميل، وحصل علي ?? مليون نقطة طيران، وسافر ??? مرة لإنجلترا، و70 مرة إلى أستراليا، وسافر ??? مرة إلى طوكيو، وكلف الخطوط الجوية الأمريكية ?? مليون دولار خسائر.
وحينام قررت الشركة وقف تذكرته الذهبية بأي طريقة، أبلغت الشرطة بضرورة ايقافه في?? ديسمبر ???? وأبلغوه بان تذكرته أصبحت غير سارية، فأحدث ذلك صدمه لـ " ستيف "، وعاد إلى منزله مصدوم، لكنه أصر على رفع قضية علي الخطوط الجوية الأمريكية، و كانت شكوته أن امريكا بلد الحرية و العدالة و الديمقراطية، و أن الخطوط الجوية الأمريكية دمرت حياته بأن أبعدته عن هوايته المفضلة في السفر.

 
و بالفعل بعد رفعه الدعوة القضائية ضد الشركة بسبب قيامها بالاخلال بوعودها و مصداقيتها، وطلب تعويض من الشركة عن حالة الحزن اللي تسببت فيها له، وربح القضية بالفعل، وحصل على تعويض ? مليون دولار، بالاضافه الي إعاده تذكرته المجانية التي لا تزال سارية مدى حياته .
 



لا تنسى تقييم الموضوع

القسم : علوم وتكنولوجيا

المصدر :

قد يعجبك أيضاً

اضف تعليق

فكرة الموقع : "كله لك" هو شراكة بيننا و بينكم ..دورنا : انتقاء أفضل الموضوعات المنشورة و المتداولة علي المواقع ... دوركم : تقييم المحتوي للتأكيد علي أهميته أو إرشادنا لحذفه

لمعرفة المزيد عن الموقع اضغط هنا