المحتوى الرئيسى

احذري تربية السلحفاة تضر صحة طفلك


 أصدرت مراكز مكافحة الأمراض تحذير خاص بالأمس، حول تربية السلحفاة والزواحف المنزلية الأليفة، والتي تحمل الكثير من المخاطر، على رأسها إصابة 37 شخص على الأقل بجرثومة السالمونيلا. 
وأشارت مراكز مكافحة الأمراض، إلى أضرار السالمونيلا المتسببة في الشعور بأعراض ربما تؤدي إلى الموت، من بينها الإسهال والحمى وتشنجات البطن، كذلك فإن الاحتكاك والتلامس اليومي المباشر مع حيوانات المنزل الأليفة، تصيب الأشخاص بأمراض حادة، ففي خلال 6 أشهر، تم الإبلاغ عن 16 حالة إصابة بالمستشفيات، من بينهم 12 طفل وصغار تحت عمر 5 سنوات.
وأظهرت دراسة أجريت في عام 2015، ونشرت في مجلة "أرشيف لأمراض الطفولة"، أن عدوى السالمونيلا الأولية ليست الخطر الوحيد، حيث يمكن للأطفال المربين للزواحف أن يكونوا أكثر عرضة للعدوى البكتيرية الأكثر خطورة، مثل التهاب السحايا أو التهاب القولون.
وتناولت الدراسة 175 حالة من حالات السالمونيلا في الأطفال دون سن الخامسة، وتبين أن هناك 48? من الأطفال الذين يتعاملون مع الزواحف تم نقلهم إلى المستشفى نتيجة إصابتهم بعدوى السالمونيلا، مقابل 19? من الأطفال الذين يعانون من أنواع أخرى من التهابات السالمونيلا، في حين أصيب 17? من الأطفال بعدوى أكثر خطورة، مقابل 3? من المصابين بالأمراض نفسها دون تلامس مع الحيوانات.
وينصح الباحثون بغسل اليدين جيدا بعد لمس الزواحف المنزلية الأليفة، بما فيها الضفادع، وأدوات الطعام الخاصة بهم، وتعليم الصغار ذلك لتجنب الإصابة بالأمراض المختلفة.
 


لا تنسى تقييم الموضوع

القسم : حيوانات

المصدر : الوطن نيوز

قد يعجبك أيضاً

اضف تعليق

فكرة الموقع : "كله لك" هو شراكة بيننا و بينكم ..دورنا : انتقاء أفضل الموضوعات المنشورة و المتداولة علي المواقع ... دوركم : تقييم المحتوي للتأكيد علي أهميته أو إرشادنا لحذفه

لمعرفة المزيد عن الموقع اضغط هنا