المحتوى الرئيسى

نظريات علمية تفسر ظاهرة السقوط أثناء النوم


يشعر الكثير من الناس عندما يكونو على وشك النوم ، أنهم يسقطون على الأرض أو من فوق مكان عال . ويوجد العديد من النظريات التي تفسر إحساس الشعور بالسقوط أثناء النوم .
النظريات التي تفسر أسباب الشعور بالسقوط من مكان عالي 
_ نظرية تقول أن النوم عبارة عن موت مؤقت وعندما تبدأ حالة من النوم الخفيف وتتراجع درجة حرارة الجسم ترتخي العضلات بشكل دريجي ويغيب الوعي عن الدماغ و كل هذه الأعضاء تعمل معاً ، فيتم إرسال إشارات خادعة إلى العقل بعمل حلم صغير يجعل الإنسان يشعر بالسقوط أو الإهتزاز .
_هناك نظريه أخرى تقول أن جميع الإشارات التي يتم إرسالها إلى العقل يتعامل العقل معها وكأنها حقيقة حتي وإن كانت مزيفة . العقل لا يمكنه التمييز فمثلا عند الإقتراب من النار  يقوم العقل بإرسال إشارات إلى الجسم. فيقوم الجسم بالإبتعاد تلقيائياً .
لذلك عندما تسترخي عضلات الجسم بسبب الإرهاق أو التعب بشكل أسرع من عضلات الدماغ، يقوم العقل بإرسال  إشارات الي الجسم لكي يستيقظ في محاولة لإنقاذه،وهذا ما يجعل الجسم يشعر بالاهتزار أو السقوط ، وفي معظم الأحيان يصاحب ذلك الحلم الإحساس رعشة بسيط نتيجة الشعور بالسقوط من الأعلى، ولكن رغم كل هذه كل تلك الدراسات والأبحاث يظل ذلك الحلم الغامض محل الاكتشافات والدراسات حتي يتم إثبات حقيقة واضحة و أكيدة لهذا الحلم.
ويوجد نظريات كثيرة لهذا الشعور من بينها:
_ إرتخاء عضلات الجسم أثناء النوم فيفسره المخ على أنه سقوط.
_ الأشخاص الذين يحاولون مقاومة النوم
_  الأشخاص المتعبين جداً ولم ينامو  لساعات طويلة .
_الأشخاص الذين يميلون دايماً إلى الاحساس بعدم الأمان،  الاستقرار، والقلق، انت و الشعو بعدم القدرة على السيطرة على قضايا الحياة.
_يمكن أن يكونن هذا الشعور إنعكاس لعلاقة او مكان العمل، والشعور بفقدان موضع الخطوات، فعندما يسقط الإنسان لا يوجد شيء يتمسك به، و يتجه إلى الأسفل بدن أي سيطرة. هذا الاحساس بعدم القدرة على السيطرة في الحلم من الممكن أن يكون متوازي مع الواقع .
_ وقد تكون هذه الحالة نتيجة الإحساس بالفشل ،أو الإحساس بالنقص في الحياة . أو الشعور بالخجل وقلة التقدير ، أو الخوف من الرسوب في الإمتحانات فمعظمها أسباب نفسية داخلية للإنسان يمكنه التخلص منها، ومن الممكن أن تحدث هذه الحالة مرة أو مرتين خلال الليلة. أو على فترات متباعدة . وتحدث لجميع الأعمار بدون استثناء . وهي حالة حميدة ، ليست حالة سيئة أو حالة مرضية.
 الأسباب المحتملة للشعور بالسقوط من مكان عالي أثناء النوم  
عدم النوم ،لفترة كافية، النوم جالساً ،التعب والإرهاق الشديد ،  المشكلات والضغوط النفسية ، الإجهاد والسهر ونتاول كميات كبيرة من الكافيين ويعتبر الأرق من الأمراض التي تصيب الإنسان .
تقول مؤسسة النوم الوطنية، أن ا تخصيص نصف ساعةٍ لنشاطات الاسترخاء، على سبيل المثال قراءة كتاب قبل النوم مباشرة في ظل الأضواء الخافتة و إطفاء  الأجهزة الإلكترونية يجعل النوم أسهل ويجعل دخول الدماغ في وضع النوم السريع صعبًا.
ينصح الطبيب بسبع عادات لممارستها بشكل يومي للمساعدة في النوم:
1- التأمل في السماء أو البحر أو المناظر الطبيعية .
2- الكتابة في دفتر لليوميات يساعد على التخلص من المشاعر السلبية وإخراجها من الجسم .
3- أداء بعض التمارين الرياضية الخفيفة.
4-المحافظة على الصلاة قبل النوم ، لتزويد الجسم بشور الراحة والإسترخاء .
5- عمل بعض الأعمال المنزلية الخفيفة .
6- التفكير بإيجابية و التخطيط لجدول أعمال اليوم التالي .
7- الفضفضة مع أحد الأقرباء أو طبيب نفسي على فترات بعيدة
ويوجد أيضاً العديد من الحالات الغريبة التى قد تحدث أثناء النوم مثل 
_الهلوسة : وتحدث عدما يكون الشخص على وشك النوم فيرى بعض الأشياء والصور لبعض الكائنات الغريبة. وتحدث هذه الهلوسة بسبب عدم الذهاب إلى النوم أو الإجهاد .
_التحدث أثناء النوم :و لكن هذه الظاهرة لم تفسر أسبابها .
_المشي أثناء النوم : لم يعرف له سبب واضح.


لا تنسى تقييم الموضوع

القسم : منوعات

المصدر : المرسال

قد يعجبك أيضاً

اضف تعليق

فكرة الموقع : "كله لك" هو شراكة بيننا و بينكم ..دورنا : انتقاء أفضل الموضوعات المنشورة و المتداولة علي المواقع ... دوركم : تقييم المحتوي للتأكيد علي أهميته أو إرشادنا لحذفه

لمعرفة المزيد عن الموقع اضغط هنا