المحتوى الرئيسى

العادة السرية عند الرضع والأطفال


بالتاكيد العنوان واحده قد اصابك بحالة من القلق فكيف يقوم الرضيع او الطفل الذي عمره لا يتعدى سنه او اثنين بممارسة هذه العادة وهل طفلي او رضيعي من هؤلاء الاطفال الذين يقومون بممارسة هذه العادة وكيف يمكنني منع طفلي او معالجته وماهي الطرق السليمه للتعامل معه بدون ان يتحول الطفل او الرضيع الى انسان غير سوي عند الكبر ولا يمارس العادة السرية في السر ويدمنها، كل هذه الاسئلة سوف نقوم بتناولها خلال الاسطر القادمة تابع معانا ..
اولا:ماهي العادة السرية عند الاطفال والرضع .. العادة السرية او الاستمناء تنتشر بشكل اكبر بين البالغين وهي عادة خاطئة تعود بالضرر ومحرمة ولكن بين الاطفال والرضع يكون الامر مختلف من حيث الغرض بحيث ان الشخص البالغ عندما يقوم بها يكون غرضه الاثارة والنشوة الجنسية اما الرضيع والطفل يكون في حالة استكشاف لاعضاءه التناسلية لان الاطفال معظمهم واكثرهم يرتدون الحفاضات بشكل مستمر وعند عمر عام ونص او عامين تبدء الام في خلع الحفاضة لكي تعود الطفل على دخول الحمام وهنا يظهر امامه عضوه التناسلي سوء كان انثى او كان ذكر ويبدء الطفل في استكشاف المكان عن طريق ملامسته بيديه وبمرور الوقت وبتكرار الملامسة والاحتكاك يبدء الطفل يشعر بسعادة او براحة او من الممكن ان يعجبه الاحساس فيحاول تكراره ومن ثم يلجأ اليها من تلقاء نفسه.
ثانيا:كيف يمكنني ان اكتشف ان طفلي يمارس العادة السرية .. سوف تجدي الطفل يحتك ويلامس اعضائه التناسلية بكثرة او من الممكن ان تجدي طفلك يميل الى النوم على بطنه ويقوم بالاحتكاك باعضائه التناسلية او يقوم بوضع وساده بين ارجله كل هذه الاشياء يمكنك الاستدلال منها على ان طفلك او رضيعك يمارس هذه العادة، في الغالب يمارسها الاطفال وقت النوم .
ثالثا: كيفية التعامل مع الرضيع او الطفل الذي يمارس هذه العادة .. بالطبع عندما يرى الام او الاب هذا المشهد يصابوا بحالة من الفزع والدهشة ولكن يجب ان تتحكمي في تعبيرات وجهك امام طفلك وتواخي الحذر بان يشعر رضيعك انه يفعل شئ خطأ وانكي منزعجة منه خاصة لانه من الممكن ان يلجأ الى فعل هذا الشئ باستمرار لكي يقوم بازعاجك او للحصول على شئ ما لذلك كوني هادئة تماما ولا تقومي بتعنيفه او بتحقيرة والتقليل من فعله وكذلك لا تقومي ابدا باخباره انه مذنب وقام بفعل مشين ومحرم لانه سوف يشعر بالذمب وبعقده اتجاه هذا الجزء من جسمه، ولكن عليكي فقط ان تقومي بمحاولة تشتيت انتباه حتى يترك مايفعله وينتبه اليكي وهكذا قومي دائما بملاحظته كلما وجدتيه يتجه الى اعضائه التناسلية اذهبي اليه قومي بارضاعه او باعطائه لعبة مفضله اليه ، من ناحيه اخرى عليكي دائما شغل اوقاته وعمل جدول يومي له وحاولي اكتشاف رياضة تتناسب مع شخصيته مثل السباحة واجعليه يمارسها حتى لا يشعر بالملل ولا يجد وقت فراغ ولا تقلقي سريعا سوف يختفي الامر.
رابعا: طرق فعالة لكي تخلصي طفلك من هذه العادة بدون تطور الامر .. هناك اكثر من حل منطقي يمكنك اللجوء اليه لكي ينتهي الامر سريعا ولا يتحول الى عادة في المستقبل ومنها ” ان تتفهمي انتي اولا انه لا يوجد وسيلة لمنع العادة نهائيا عن طريق العقاب ولكن الامر سوف ياتي تدريجيا ، حولي ان تتواصلي مع طفلك جسديا بمعنى ان تمنحي له حنان جسدي مثل حضن الام او قبلات الام التي تشعر الطفل بالامان والرضى وعدم الشعور بالحرمان ، لا تتبعي اسلوب التخويف ابدا معه لانه لا يعرف مسمى لما هو يقوم به فلا تقومي حتى بتسمية هذا الفعل امامه ولا توبخيه نهائيا ولا تتبعي معه اسلوب النهي ، حاولي توفير رياضة في الحال له وقومي ببمارستها معه حتى لو ممارسة تمارين معا في الصباح وقبل النوم تمارين بسيطه يمكن لطفلك تقليدها وممارستها معك ، اذا تقدم عمر طفلك ووجدتيه يزداد ممارسته له وذلك سوف تكتشفيه عن طريق مراقبته بشكل مستمر لا تنتظري ابدا وهنا عليكي التحدث معه وتثقيفه جنسيا بشكل يتناسب مع عمره “.
 


لا تنسى تقييم الموضوع

القسم : الاسره والصحة

المصدر : المرسال

قد يعجبك أيضاً

اضف تعليق

فكرة الموقع : "كله لك" هو شراكة بيننا و بينكم ..دورنا : انتقاء أفضل الموضوعات المنشورة و المتداولة علي المواقع ... دوركم : تقييم المحتوي للتأكيد علي أهميته أو إرشادنا لحذفه

لمعرفة المزيد عن الموقع اضغط هنا