المحتوى الرئيسى

الحمل في الشهر السابع والجماع

مواضيع ذات صلة

الحمل في الشهر الثالث والجماع الشهر التاسع من الحمل والجماع الحمل في الشهر الثاني والجماع الجماع أثناء الحمل هل يضر بالجنين
الحمل في الشهر السابع يعتبر بدء العد التنازلي للولادة، إذ أنه في هذا الشهر يُصبح الجنين مكتملاًن ويبدأ حجمه بالنمو بسرعة، ومن الممكن جداً أن يلد في أي أي لحظة ويعيش، على عكس الشهور السابقة، وتتساءل الكثير من النساء عن الأشياء التي تستطيع فعلها والأشياء التي لا تستطيع، خصوصاً أن بطنها يبدأ بالنمو أكثر فأكثر، ومن ضمن هذه الأشياء الجماع، وتحتار المرأة في إمكانية ممارسة العلاقة الحميمة خلال هذا الشهر وما بعده أم أن عليها الانتظار إلى حين انتهاء فترة النفاس، لذلك سقوم بتقديم المعلومات الوافية التي تحتاج الأم الحامل لمعرفتها حول الحمل في الشهر السابع والجماع خلال هذا المقال.

الحمل في الشهر السابع والجماع


إليك أبرز المعلومات حول الحمل في الشهر السابع والجماع فيما يلي :- تُفضل الكثير من النساء تجنب ممارسة الجماع أثناء فترة الحمل، خصوصاً في الأشهر الأخيرة منه، أي بدءًا من الشهر السابع وحتى الولادة، وذلك لخوفها على الجنين وصحته ونموه. يوجد الكثير من الاعتقادات أن ممارسة الجماع في الشهر السابع يسبب الولادة المبكرة، وهذا القلق يكون موجوداً عند كل من الرجل والمرأة، حيث يكون هناك تخوف من وصول العضو الذكري إلى الجنين والتسبب بحدوث أذى له، لكن هذا الاعتقاد خاطئ 100% ومن المستحيل حصوله. يعتبر الجماع في الشهر السابع من الحمل صحياً، إلا إذا عانت المرأة من ولادات مبكرة سابقة وحالات إجهاض متكررة، في هذه الحالة يفضل عدم ممارسة الجماع لحين انتهاء مرحلة الولادة والنفاس. يوجد حول الجنين سوائل تحيط به وتحميه من أي تأثيرات قد تحدث بسبب الجماع مثل العدوى البكتيرية، إذ يتم طرد أي مواد غريبة عن طريق المخاط الموجود في عنق الرحم، فيتم التخلص من جميع مسبببات الأمراض. يجب التأكد من اختيار وضعية جماع مناسبة وغير مؤذية للجنين، وتجنب الممارسة بالطرق التقليدية، بحيث يتم اختيار طريقة لا تسبب أي ضغط على الرحم والمناطق المحيطة فيه، بحيث تشعر المرأة بالراحة التامة أثناء الممارسة. بشكلٍ عام ينصح الأطباء بتجنب الجماع أو التقليل منه في الشهور الثلاثة الأولى من الحمل، أما في شهور الحمل الأخيرة بدءًا من الشهر السابع فإن الجماع يكون آمناً نوعاً ما. يفضل في هذه الفترة الابتعاد عن الإيلاج الطويل والعنيف، لأن السائل المنوي يحتوي على هرمون البروستاغلاندين الذي يسبب حدوث انقباضات في الرحم وقد يؤدي للولادة المبكرة. إذا كانت الحامل تعاني من النزيف فالجماع ممنوع منعاً باتاً. أفضل وضعيات الجماع في الشهر السابع، الجماع الجانبي، ووضعية الجماع أثناء الوقوف، ووضعية الجماع على الكرسي، ووضعية القرفصاء، وغيرها من الوضعيات الأخرى التي يُشير بها الطبيب على الزوجين. 


لا تنسى تقييم الموضوع

القسم : الاسره والصحة

المصدر : وزي وزي

قد يعجبك أيضاً

اضف تعليق

فكرة الموقع : "كله لك" هو شراكة بيننا و بينكم ..دورنا : انتقاء أفضل الموضوعات المنشورة و المتداولة علي المواقع ... دوركم : تقييم المحتوي للتأكيد علي أهميته أو إرشادنا لحذفه

لمعرفة المزيد عن الموقع اضغط هنا