المحتوى الرئيسى

جين فوندا وليلي توملين تجتمعان مجددًا في كوميديا اجتماعية

تعود الممثلة جين فوندا مرة أخرى للتعاون مع النجمة ليلي توملين في تقديم المسلسل الكوميدي الجديد "جريس وفرانكي"، ويتناول قصة زوجتين تعرضتا لهجر من الزوج وتضطران لبدء حياتهما من جديد في السبعينات من العمر.

ويستعرض "جريس وفرانكي" علاقة الشخصيتين بعد أن هجرهما الزوجان اللذان أحبا بعضهما البعض.
ويتزامن عرض المسلسل في الولايات المتحدة، مع بدء سماع المحكمة العليا الأسبوع المقبل المرافعات في قضية مصيرية يمكن أن تمهد الطريق أمام تقنين زواج المثليين بأنحاء البلاد.
وقالت فوندا مساء أمس الأول الأربعاء "كلانا لديه أصدقاء يهتمون بالأمر يتابعون مسألة زواج المثليين، لذلك تبدو الفرصة والتوقيت ملائمين حتى يصل مسلسلنا للجمهور".
وأضافت "بالنسبة لنا الأمر يتعلق بالنساء المسنات وكيف يتعاملن مع اضطراب وفوضى ومأساة كبيرة في حياتهن، عندما تنسحب الحياة من تحت أقدامهن ويشعرن حينها بالانكسار والانهيار لكن الانهيار يأتي بحياة جديدة".
وكانت فوندا 77 عامًا وتوملين 75 عامًا بدأتا مشوارهما الفني مع المغنية دوللي بارتون، في فيلم (ناين تو فايف) عام 1980 .
ويذكر أن عرض المسلسل - الذي كتبته مارتا كوفمان مؤلفة المسلسل الشهير "فريندز" - سيكون على شبكة نتفليكس في الثامن من مايو.
 
 


لا تنسى تقييم الموضوع

القسم : المشاهير والفن

المصدر :

قد يعجبك أيضاً

اضف تعليق

فكرة الموقع : "كله لك" هو شراكة بيننا و بينكم ..دورنا : انتقاء أفضل الموضوعات المنشورة و المتداولة علي المواقع ... دوركم : تقييم المحتوي للتأكيد علي أهميته أو إرشادنا لحذفه

لمعرفة المزيد عن الموقع اضغط هنا