المحتوى الرئيسى

عجوز إسكندرانية تسير في الشارع بفستان فرح سألها رجل تتجوزيني وافقت و الشباب زفوها


فوجىء رواد شارع شكور أحد شوارع الإسكندرية التجارية الشهيرة بوسط البلد، بإحدى السيدات المسنات ترتدى فستان زفاف أبيض وتسير فى الشارع دون عريس او شريك للوهلة الأولى ظن أصحاب المحلات أن المشهد عبارة عن تمثيلية أو لقطة من فيلم سينمائى، ولكن بعد برهة أيقنوا أنهم فى واقع، لكنه اشبه بالخيال.
574308_0.jpg
هذا كان ملخص القصة التى تداولها رواد مواقع التواصل الاجتماعى «عروسة بدون عريس».
اننقل «المصرى لايت» إلى الموقع الذى شهد هذه اللقطة بحثا عن أبطاله وخاصة العروس.
574307_0.jpg
فى البداية، أمسكنا بأول الخيط مع «الحاج حافظ»، أقدم تجار شارع شكور، ليروى لنا المشهد فقال: «إحنا فوجئنا  بإحدى السيدات سنها يقترب من الستين لا نعرفها وليست من سكان الشارع ترتدى فستان زفاف تسير فى الشارع بمفردها وطبعا لأن المنظر غريب بدأت تعليقات الباعة والزبائن وعلق أحد الأشخاص قائلا: (مش عايزة عريس؟)، وكانت المفاجأة أنها ردت: (يا ريت)  ثم دخلت إلى قاعة مسرح الإسكندرية وبعد حوالى نصف ساعة جاءت أسرتها واصطحبتها».
574306_0.jpg
ويضيف «الحاج حافظ»: «طبعا المنظر كان مش لطيف وشوفت فى عنيها الحسرة والانكسار وده خلانى أدخل القاعة واسال إيه الموضوع ولما سألت عرفت أن العروسة اسمها سعاد من منطقة بحرى، وأنها حضرت إلى المسؤولين وطلبت حجز قاعة لحفل زفاف وتم تحديد اليوم لاقامة الحفل».
574300_0.jpg
ويضيف «حافظ»: «طبعا انا افتكرت ان الموضوع خلص لكن فوجئنا بعودتها مرة أخرى واسرعت الى القاعة وطبعا إحنا اتفقنا لازم نراضى الست دى ونجبر خاطرها واتجهنا كلنا للقاعة ومعانا العريس (الجوهرى)».
574301_0.jpg
اما محمد رجب وشهرته «الجوهرى»، وهو العريس فيقول صراحة: «فى الاول إحنا كنا داخلين نهزر لكن لما دخلت القاعة ولقيتها قاعدة فى الكوشة سألتها فين المعزيم؟ فردت وقالت: (كفاية انت عليا)».
574303_0.jpg
ويضيف «الجوهرى»: «طبعًا مفيش أحسن من جبر الخواطر علشان كده لقيت نفسى خلعت الخاتم من إيدى ولبسته لها وطبعا هى فرحت جدًا وأنا كمان كنت سعيد لانى حسيت انها فرحانة».
574304_0.jpg
ويتابع «الجوهرى»: «اهل العروسة حضروا واصطحبوها للمرة الثانية ولما جيت استرد الخاتم بتاعى رفضت ومسكت فيه فتركته لها».
574305_0.jpg
وفوجئ محررا «المصري لايت» بكل من «أحمد إبراهيم، وإيهاب عبداللطيف، وكريم طه، وأحمد محمد حسن، والمن ضبش، وحسن فتحى، ومحمود صلاح»، يلتفون حول العريس وأخبروهما أنهم «زفوا العروسة واشعلوا الحفل بالزفة الاسكندرانى الشهيرة وقالوا: «احنا كنا فرحانين إن العروسة مبسوطة قدرنا نفرحها ونعمل لها ليلة العمر اللي حلمت بيها وربنا يستر الولايا».
574294_0.jpg
574295_0.jpg
574296_0.jpg
574297_0.jpg
574298_0.jpg
574299_0.jpg
574309_0.jpg


لا تنسى تقييم الموضوع

القسم : منوعات

المصدر : المصري اليوم

قد يعجبك أيضاً

اضف تعليق

فكرة الموقع : "كله لك" هو شراكة بيننا و بينكم ..دورنا : انتقاء أفضل الموضوعات المنشورة و المتداولة علي المواقع ... دوركم : تقييم المحتوي للتأكيد علي أهميته أو إرشادنا لحذفه

لمعرفة المزيد عن الموقع اضغط هنا