المحتوى الرئيسى

حقائق يجب أن تعرفها عن فيتامين د


يطلق على فيتامين D اسم “فيتامين أشعة الشمس”؛وهذا لأن أشعة الشمس هي المصدر الرئيسي الذي يمدنا بفيتامين D فبمجرد تعرضك لأشعة الشمس يتم إنتاجه في بشرتك على عكس المكملات الغذائية التي من الصعب جدًا الحصول على كمية كبيرة من الفيتامين منها، تستطيع البشرة تنظيم تحويل فيتامين D حسب الحرارة وعوامل أخرى وتقوم بتخزين الفائض منه لوقت لاحق وتدمير الكميات التي تتجاوز حد الأمان.
وهذا الفيتامين قابل للذوبان في الدهون بالجسم ويشمل عائلة من الفيتامينات المركبة مثل: فيتامين D1، D2 و D3 ويمكن أن يؤثر على 2000 جين من الجينات الموجودة بالجسم.
يقوم فيتامين D بعدد من الوظائف الهامة حيث يشارك في عملية التمثيل الغذائي ويعمل على توازن الهرمونات وتوازن آثارها وإلى تنظيم جهاز المناعة في الجسم، ويقوم هذا الفيتامين بالدور الأكثر حيوية وأهمية في جسم الإنسان وهو تنظيم امتصاص الكالسيوم والفسفور داخل الجسم، فالحصول على كمية كافية من فيتامين D مهمة للنمو والتطور الطبيعي للعظام والأسنان بالإضافة إلى تحسين المقاومة ضد بعض الأمراض.
يؤدي نقص فيتامين D في الجسم إلى حدوث لين في العظام وشذوذها وفي أسوأ الأحوال يسبب الكساح، ويؤدي نقصه أيضًا إلى ضعف جهاز المناعة والاكتئاب الموسمي وأمراض الجلد كالإكزيما والصدفية ويسبب فرط نشاط الغدة الدرقية.
يعتبر سكان المناطق الشمالية هم أكثر السكان عرضة لنقص فيتامين D بسبب افتقارهم للتعرض إلى أشعة الشمس، والأشخاص ذوي البشرة الداكنة والأشخاص الذين يتناولون المنشطات وأدوية لفقدان الوزن، والذين يبقون طوال فترة النهار داخل المنزل  والذين يضعون على بشرتهم واقي ضد الشمس.
يتحول فيتامين D لأول مرة في الكبد ثم الكلى قبل أن يصبح المركب النشط بيولوجيًا وهو الكوليسترول، وزيادة نسبة هذا الفيتامين في الجسم من الممكن أن تسبب التشوه الذهني ومشاكل القلب وحصى في الكلى.
يؤدي نقص الحديد في الجسم إلى صعوبة امتصاص فيتامين D، وعلى الجانب الآخر فإن البوتاسيوم يساعد على الحفاظ على الكالسيوم في الجسم وبالتالي يؤثر على فيتامين D.
أهم الفوائد الصحية لفيتامين D
1- إدارة الوزن : تم ربط فيتامين D بصعوبة فقدان الوزن، فقد أثبتت الدراسات أن النساء اللاتي لديهن نسبة كبيرة من فيتامين D استطاعت إتباع نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية وفقدت وزنًا أكثر من اللاتي يعانين من نقص هذا الفيتامين، في هذا الوقت ليس معروفًا هل يسبب نقص هذا الفيتامين السمنة أو البدانة أم لا، عمومًا إذا كنت تعاني من صعوبة فقدان الوزن فلا تتأخر عن عمل فحص كي تعرف مستوى فيتامين D لديك.
2- الجهاز العصبي والسرطان : أثبتت الدراسات أن الأشخاص الذين يعانون من انخفاض مستوى فيتامين D أداؤهم ضعيف في الاختبارات الدراسية، وانعدام مهارة صنع القرار ويعانون من صعوبة تجاه المهام التي تتطلب التركيز والانتباه، وأثبتت الدراسات أيضًا أن من لديهم مستوى طبيعي من فيتامين D أقل عرضة للإصابة بالسرطان خاصةً سرطان القولون وسرطان الثدي.
3- صحة العظام والعضلات : استهلاك المزيد من الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من فيتامين D يلعب دورًا رئيسيًا في امتصاص الكالسيوم كما ذكرنا من قبل ويساعد على الحفاظ على قوة العظام، ويحافظ أيضًا على صحة العضلات في جميع مراحل العمر.
المصادر الغنية بفيتامين D
1- أشعة الشمس
2- زيت كبد سمك القد
3- سمك السردين
4- سمك السلمون
5- سمك الماكريل
6- التونة
7- الحليب الخام
8- الكافيار
9- البيض
10- الفطر “المشروم”


لا تنسى تقييم الموضوع

القسم : الاسره والصحة

المصدر :

قد يعجبك أيضاً

اضف تعليق

فكرة الموقع : "كله لك" هو شراكة بيننا و بينكم ..دورنا : انتقاء أفضل الموضوعات المنشورة و المتداولة علي المواقع ... دوركم : تقييم المحتوي للتأكيد علي أهميته أو إرشادنا لحذفه

لمعرفة المزيد عن الموقع اضغط هنا