المحتوى الرئيسى

حراس ينقذون وحيد القرن الرضيع بعد أن رفض ترك جانب أمه الراحلة


أصبح معتاداً في محميات الحياة البرية بجنوب أفريقيا رؤية مشاهد مأساوية مثل وحيد القرن الرضيع هذا الذي رفض ترك جانب أمه التي قتلها الصيادون من أجل قرنها في محمية «Kapama Private Game Reserve»، وبرفض هذا الصغير مغادرة جانب أمه يواجه الموت لعدم اعتناء أحد به.
gertjie-1
gertjie-2
نُقل وحيد القرن الرضيع الذي يدعى «Gertjie» إلى مركز لأنواع الحيوانات المهددة بالانقراض «Hoedspruit Endangered Species Centre» في 7 مايو/ أيار 2014 للعناية به، وسمح الرضيع للشخص المخصص برعايته «Christo Schreiber» أن يعتني به ويقترب منه حيث يحتاج الرضيع إلى الكثير من الاعتناء حتى يتأقلم مع البيئة الجديدة من حوله.
gertjie-8
في ذلك الوقت كان يبلغ الرضيع 3 أشهر ويحتاج إلى 12 لتر يومياً من اللبن خالي الدهون، وبعد أسبوع من بقائه في المركز سار لمسافة كبيرة حول المركز، وبدأ بعد ذلك في إظهار جانب المرح واللهو واللعب.
gertjie-9
وبدأ في تجربة العديد من الأشياء الجديدة مثل الطين، ولكنه تذوقه أولاً وبعد ذلك قرر أنه من الأفضل الدوران فيه، ويتعافى الصغير بشكل جيد الآن من الصدمة التي مر بها بفقدان أمه بمساعدة حراس المركز.
gertjie-5
gertjie-3
سيتم الإبقاء عليه في المركز حتى يكبر ويتمكن من العناية بنفسه في الحياة البرية بمفرده.
يجب على البشر التوقف عن اصطياد مثل هذه الأنواع المهددة بالانقراض وينبغي أن يزيد الوعي حول هذه الكائنات.
gertjie-7




بعض المعلومات التي وردت حسب موقع «reshareworthy».


لا تنسى تقييم الموضوع

القسم : غرائب وطرائف

المصدر : كسرة

قد يعجبك أيضاً

اضف تعليق

فكرة الموقع : "كله لك" هو شراكة بيننا و بينكم ..دورنا : انتقاء أفضل الموضوعات المنشورة و المتداولة علي المواقع ... دوركم : تقييم المحتوي للتأكيد علي أهميته أو إرشادنا لحذفه

لمعرفة المزيد عن الموقع اضغط هنا