المحتوى الرئيسى

الطفلة السعودية هداية أصغر مروضة للأفاعي


أصغر مروضة للأفاعي
” هداية ” طفلة سعودية لم تتجاوز الخامسة من عمرها, اختارت هواية جريئة للغاية وهي تربية وترويض الأفاعي, و ذكرت “هداية” بأن حبها وعشقها للأفاعي نشأ منذ أن كان عمرها 8 أشهر؛ حيث كانت تلعب معها تحت إشراف والدها مدرب الأفاعي، مشيرة إلى أنها أدركت أن الأفاعي ليست ضارة وخطيرة على الإنسان على الرغم من تعرضها ل اللدغ من إحداها ذات مره.
وتشارك الطفلة والدها في العديد من المهرجانات في المملكة من خلال تقديم استعراضات الأفاعي والثعابين, حيث نجحت في جذب أنظار الكبار والصغار على حد سواء وذلك لمهارتها وشجاعتها وقدرتها على التعامل مع الأفاعي بجرأة شديدة, وأكتسبت الطفلة خبرتها من والدها مدرب الأفاعي صلاح المنشاد، كما أنها تتعامل مع أفعى “البورميس بايثون” التي تعد أضخم وأجمل الثعابين على وجه الأرض.أصغر مروضة للأفاعي
ولهداية أختان تكبرانها سنا يشاركنها هذه الهواية وهن نورة (12 عاماً)، وإسراء (10) أعوام. ويقول الأب مبررًا الانتقادات التي يسمعها في بعض الأحيان حول عمل الفتاة السعودية بهذا المجال “طالما أن البنات يمارسن عملاً شريفاً لا عيب فيه فلم لا يستكملنه عندما يكبرن!” ويتابع “هناك عروض تقتصر على النساء فقط يستطعن ممارسة هوايتهن فيها بدون خوف من القيل والقال”.
أصغر مروضة للأفاعي
أصغر مروضة للأفاعي
أصغر مروضة للأفاعي


لا تنسى تقييم الموضوع

القسم : غرائب وطرائف

المصدر : أنثى

قد يعجبك أيضاً

اضف تعليق

فكرة الموقع : "كله لك" هو شراكة بيننا و بينكم ..دورنا : انتقاء أفضل الموضوعات المنشورة و المتداولة علي المواقع ... دوركم : تقييم المحتوي للتأكيد علي أهميته أو إرشادنا لحذفه

لمعرفة المزيد عن الموقع اضغط هنا