المحتوى الرئيسى

تعرّف على 5 أنماط من الناس قابلتهم في حياتي وقل لنا هل قابلت مثلهم

الناس معادن

في واحدة من التشبيهات البليغة قالوا: "الناس معادن منهم النفيس ومنهم المزيف"، وفي الحياة نقابل أناساً يؤثّرون علينا، سواء كان هذا التـأثير إيجابياً أو سلبياً، هؤلاء نستطيع أن نسميهم نماذج أو أنماطاً، تستطيع عزيزي القارئ القياس عليهم، منهم هذه النماذج الخمس، وهي نماذج قابلتها في حياتي بالفعل.

1- المؤمن بموهبتك

شاب متحمسYouTube / SNCRwyقابلت هذا النموذج مرتين، الأولى أثناء ممارستي للرياضة، أحد المدربين كان يؤمن بموهبتي كحارس مرمى، حتى إنه خصص وقتاً ثابتاً أسبوعياً لتدريبي بشكل منفرد، على حساب راحته وبيته وأشغاله، وبدون أي مقابل مادي.والمرة الثانية كانت حيث أعمل: أستاذ فاضل ومذيع قدير، وقف بجانبي في بداية حياتي المهنية، ودافع عن موهبتي، وكان يحث مديري في العمل على إعطائي الفرصة دائماً، وربما خسر بانحيازه لي.

2- من تجده وقت المحنة

صديقة تواسي صديقتهاFriends2supportنتكلم عن الصداقة وقت الفرح، ووقت المرح والسهر، ولكن الصديق الحق هو الذي تجده وقت المحنة. واحد ممن كنت أظنهم من الأصدقاء المقربين، في أحد المحن الشديدة، التي مررت بها في حياتي، اختفى تماماً وكأنه لم يعرفني من قبل.صديق آخر، لم يكن مقرباً بالدرجة نفسها، لكنه وقت الجد لم يتركني لحظة، بل على العكس، تسبب وجوده بجواري في مشاكل في بيته، لإنه تقريباً لم يتركني وحدي ولفترة طويلة، وتعلمت الدرس، "وقت المحنة صاحبك بيبان".

3- من يلوك سيرتك

زملاء العملDow Jones & Companyأحدهم يلوك سيرتك بالخير، ويدافع عنك في غيابك، وآخر يلوكها بكل شر، والنوعان قابلتهما في دائرة العمل، ولم أكتشفهما في حينها.زميل ساعدته في بداية عمله كثيراً، ووقفت بجواره أكثر من مرة، تكشف لي أنه كان يلوك سيرتي بالباطل أمام كل من يقابلهم من زملائي، ولا أحد كان يرد بالنيابة عني أو حتى يبلغني.وآخر ربطتني به علاقة عمل عابرة، جعلته في كل مناسبة يقال اسمي أمامه يذكرني بالخير مستشهداً بموقفي الوحيد معه، ليس هذا فحسب، بل دخل في مواجهة مع الزميل الآخر، ووقف رافضاً ما يقوله عني، مضحياً بأي فرصة للعمل معه.

4- الرافض لكل جديد

الرافض لكل شيءShutterstockفي بداية عملي كمخرج، كان صدامي معه، نموذج توقف به الزمن، لا يعرف ماذا يحدث في العالم من حوله، كل فكر جديد بالنسبة إليه مرفوض، المشكلة أنه صاحب نفوذ قوي، لذا أصبحت بسبب مواجهتي معه من المغضوب عليهم.هو نموذج كاره لأي موهبة جديدة، يظن أن الحياة تبدأ وتنتهي عنده فقط، هو نموذج يصيبك بالإحباط، ويدفعك إلى اليأس، إلا إذا قاومته بكل قوة.

5- المتلون مثل الحرباء

الرجل المتلونShutterstockالإنسان الحرباء، "معاهم معاهم عليهم عليهم"، هو شخصية متلونة، كل يوم بوجه، رأس ماله النفاق، كلما تبدل رئيس في العمل مجّده وسبّ مَن قبله، ولقد قابلت الإنسان الحرباء، وتسبب لي في أضرار كثيرة، ومكسب وحيد، ولكنه مكسب العمر، فلقد تعلمت أن ولائي يظل فقط لعملي وفني، بدون أي حسابات أخرى.الناس معادن، منهم من يلمع مثل الذهب من الخارج، لكن داخله مزيف، وآخرون ربما يعتريهم بعض الصدأ، ولكنهم معادن أصيلة، تُعرف قيمتهم مع الوقت، ومن خلال مواقفم في الحياة.هذه بعض أنماط البشر الذين قابلتهم في حياتي، فهل قابلت مثلهم أنت أيضاً عزيزي القارئ، وهل تؤمن مثلي بأن الناس معادن؟ شاركنا رأيك.


لا تنسى تقييم الموضوع

القسم : منوعات

المصدر : كسرة

قد يعجبك أيضاً

اضف تعليق

فكرة الموقع : "كله لك" هو شراكة بيننا و بينكم ..دورنا : انتقاء أفضل الموضوعات المنشورة و المتداولة علي المواقع ... دوركم : تقييم المحتوي للتأكيد علي أهميته أو إرشادنا لحذفه

لمعرفة المزيد عن الموقع اضغط هنا