المحتوى الرئيسى

مش بس مارك 5 مشاهير بيلبسوا طقم واحد تعرف على السر

اشتهر مارك زوكربيرج، مؤسس موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، بظهوره دائمًا مرتديًا تيشيرت واحد رمادي اللون لا يغيره، وكشف منذ فترة عن السبب وراء ذلك التصرف الذي رآه الكثيرون غريبًا، حيث قال إنه لا يريد إهدار ما لديه من طاقة إبداع ببذلها في الأمور البسيطة كالتفكير في اختيار ملابس مختلفة لكل يوم، وأنه يريد توفيرها فيما يمكن تحقيق به فارقًا في هذا العالم، فيما برر عادته هذه في مناسبة أخرى بأنها ببساطة نتيجة لكسله.

وسخر مارك زوكربيرج من عادته هذه، حيث نشر تلك الصورة عبر صفحته الشخصية، وأرفقها بتعليق قال فيه "أول يوم عمل بعد عطلة الأبوة، ترى ماذا أرتدى؟"، ولم ينفرد زوكربيرج بهذه العادة وحده، بل لوحظ أنها قاسم مشترك بين عدد من الناجحين والمشاهير، نعرض بعضهم فيما يلي مع محاولة إيجاد تفسير لتصرفهم هذا.
- ستيف جوبز

سبق مؤسس شركة آبل ستيف جوبز مارك زوكربيرج في عادة ارتداء نفس الملابس، بل ربما يكون زوكربيرج تعمد السير على خطى جوبز حتى في هذا الصدد، واعتاد جوبز ارتداء سترة سوداء وبنطلون وأحذية رياضية مريحة، وأصبحت هذه الملابس أيقونة مميزة للقاءات عمل شركة آبل، وكان قد صرح فيما سبق أنه حاول وضع زي موحد لموظفيه لكنه لم يفلح في ذلك.
- باراك أوباما

كشف الرئيس الأمريكي باراك أوباما عن أنه لا يلقي بالًا إلى القرارات الصغيرة كاختيار ألوان بدلاته أو اختيار نوع معين من الطعام، ويفضل أغلب الأوقات أن يرتدي ملابس باللونين الرمادي أو الأزرق فقط، ويقول دانيل ليفيتن خبير الأعصاب بجامعة ماكجل الكنديةن إنه في كل مرة يقوم بها العقل باتخاذ قرار يستهلك طاقة وسكر جلوكوز، ولا تفرق الأعصاب في هذا الصدد بين حجم القرارات البسيطة وقرارات الفصل في النزاعات الدولية.
- جورجو أرماني

أحد أشهر مصممى الأزياء في العالم، وصاحب بيت الأزياء الشهير أرماني، ربما من الغريب أن يأتي ضمن هذه القائمة، لكنه على الرغم من ظهوره في أغلب الأحيان بتلك السترة (يمين الصورة)، إلا أنه لا يمكن لحد أن ينكر أناقتها.
- ألبرت آينشتاين

غير صحيح أن آينشتاين كان يمتلك في دولابه الكثير من النسخ لنفس البدلات، لكن ما حدث هو أن زوجته الثانية إلسا كانت تعتني بمظهره بشكل كبير وباختيار ملابسه، وبعد موتها تحوّل نمط حياة آينشتاين، بحيث أصبح يفضل الملابس القطنية فقط، واستبدل الحذاء بصندل.
- البابا فرانسيس

على الرغم من أن الزي الرسمي للبابوية هو الرداء الأبيض، فإنه لدى البابا فرانسيس، بابا الفاتيكان، ليس مجرد زي رسمي، بل إنه يعبر عن أسلوب حياة بسيطة، حيث قرر فرانسيس منذ أن اعتلى كرسي البابوية، وقرر التخلي عن مظاهر الزينة مثل المجوهرات الذهبية التي استخدمها بعض من سبقوه إلى هذا المنصب، واستبدلها بصليب من الفضة.



لا تنسى تقييم الموضوع

القسم : المشاهير والفن

المصدر :

قد يعجبك أيضاً

اضف تعليق

فكرة الموقع : "كله لك" هو شراكة بيننا و بينكم ..دورنا : انتقاء أفضل الموضوعات المنشورة و المتداولة علي المواقع ... دوركم : تقييم المحتوي للتأكيد علي أهميته أو إرشادنا لحذفه

لمعرفة المزيد عن الموقع اضغط هنا